خريطة الموقع
 
السبت 18 نوفمبر 2017م

حفل زواج الشاب : فهد عبد المهدي الرويلي  «^»  خادم الحرمين: أي مواطن يستطيع أن يرفع قضية على الملك   «^»   انطلاق برنامج الجودة الشاملة بالمرافق الصحية بالجوف الأحد  «^»  غرفة الجوف تقيم ورشة عمل “متطلبات الإقراض الصناعي” بالتعاون مع التنمية الصناعية  «^»   البلديات»: للمرأة والرجل الحق في التصويت لأي منهم .. ولكل مواطن صوت  «^»  “الخدمة المدنية”: تمديد التقديم على 6 آلاف وظيفة تعليمية حتى آخر شعبان   «^»  الصحة: 400 مليون ميزانية تدريب وابتعاث منسوبي الوزارة   «^»   “الصحة”: وفاة 21 وإصابة 102في حادث “القديح” الإرهابي   «^»  حصة آل الشيخ” تُثير الغضب بمقال “معتقل الوفاء التراثي النسوي”   «^»  جامعة الجوف تفتح باب التسجيل في الفصل الصيفي جديد الأخبار

المقالات
المقالات
حياتي مدرسة ،، وأنا ( وأبنائي ) تلاميذها

عبدالرحمن الوقيد

عندما بلغت العشرين ، أقحمني القدر إلى مدرسة الحياة الإبتدائية ، فأحسست بالغربة القاتلة

فلا أب ياخذني كل صباح للمدرسة ، ولا أم تنتظرني على الغداء ، ولا شقيق أكبر يراجع معي دروسي قبل النوم

تعلمت أن أكون أنا الأب والأم وكل الإخوة . وهذا كان أهم شروط مدرسة الحياة الإبتدائية .

ومرت الأيام سريعاً وفي كل يوم أتعلم شيئاً مختلفاً ،

( أتقنت لهجات الغير ، وطباع الغير ، حتى صلاة الغير أحسست أنها غير الصلاة التي تعلمناها في مدرستنا ) .

تجاوزت الواحد والعشرين ، وكأي مراهق يملك المال والرغبة في إكتشاف فوائد السفر ، دفعت الثلاثمائة

وأستخرجت الجواز السعودي وليتني لم أفعل .

ومرت بي السنين التعليمية وأنا في مرحلتي الأولى أراوح ، فكلما تعلمت مبدأ نحره سكين السفر .

وتجاوزت الإبتدائي بصعوبة وأنا أحمل معي خبرة لا باس بها للمرحلة المتوسطة.

وفي مرحلة المتوسطة ( الزواج)

يازين أيامها الأولي ، رياضة ، وسفر ، وحلل لك أماكن كانت محرمة عليك أيام المرحلة الأولى.

ولكن ما يعيب هذه المرحلة أنه لا ينفع فيها (لا خصوصي ولا براشيم ولا حتى ملخصات )

فمرحلة المتوسطة هذه إما أن تنجح بذراعك والا فسيقع ( الفصل ) على راسك .

وكذلك يجب أن تتنازل عن كثير من الأمور التي كنت في المرحلة الإبتدائية (كالمشاغبة والغياب)

فهما العدو اللدود لهذه المرحلة ولا يمكن أن تجتاز المتوسطة وأنت تحمل هذه الصفات .

وحسب شطارتك وخبرتك وتخطيطك ،

فالكثير يتجاوز هذه المرحلة سريعاً لينتقل للمرحلة الثانوية

والبعض يتريث سنة أو سنتين أو أكثر ( بمشيئة الله )

ومحدثكم وبشكل سريع وصل للمرحلة الثانوية (الأولاد ) .

ويا هي مرحلة أكثر صعوبة من سابقتيها ، وهي أطول المراحل في مدرسة الحياة .

ففي هذه المرحلة قد أصبحت مدير مدرسة الحياة ويدرس فيها ( أغلى ) التلاميذ .



ولذلك يجب عليّ كـ مدير أن أهتم بهذا النشء الصغير وأختار له المناهج المناسبة لتربيتة تربية صحيحة.

ولربما سا أعرض لكم بعض المناهج المستخدمة في مدرسة الحياة لعلها تفيدكم في مدارسكم.



المنهج الأول :- منهج قدوتنا العظمى

فلن تستقيم أي مدرسة من مدارس الحياة إن لم يكن هذا المنهج متوفر فيها

فمنهج رسولنا الكريم عليه الصلاة والسلام هو المنهج القويم وغرسه منذ البداية في روح أطفالنا له الأثر العظيم

فمنذ خروج الطفل للدنيا وعندما تؤذن في أنه اليمني وتقيم في أنه اليسرى ، ندرك أن حياته فقط هي فترة بين الأذان والإقامة

ولذلك يجب أن ننشاءها نشاءة سليمة.



المنهج الثاني :- منهج إن أصبت ستكافئ وإن أخطاءت ستعاقب.

لكي لايتمادى الطفل بالخطأ يستوجب العقوبة ، ونوعية العقوبة تعتمد على نوعية الخطأ

فكثيراً بعض التأنيب أشد من ضرب السياط.

وحتى لا ننهى عن خلق ونأتي بمثله ، يجب علينا كـ أباء أن نحذر من أفعالنا عند وجود أطفالنا.

فمثلاً من الخطأ أن تشعل سيجارة بينما تحذر أبنائك من خطر التدخين.



المنهج الثالث:- منهج العبرة والعظة

كما هو معروف أن الكثير لا يتعلم الا بعد حدوث المصيبة ، أو الصدمة

وعندما يجتاز تلك المصيبة يتعلم منها ويحذر الوقوع فيها ، ولذلك الأمثلة كثيرة في حياتنا

تستحق أن تكون مواعظ وعبر.



أحبتي كثيره هي المناهج التي نقرر تدريسها أطفالنا ، وكل منا له منهجه

أتمنى أن تجودوا بمناهجكم لتعم الفائدة .



ختاماً: أتمنى للجميع السعادة في حياته .



عبدالرحمن الوقيد


خاص إخبارية صوير

نشر بتاريخ 20-01-2010  


أضف تقييمك

التقييم: 4.82/10 (1204 صوت)


الـتـعـلـيـقـات

[المانعي] [ 20/01/2010 الساعة 8:28 مساءً]
جميلة هي مدرستك ياعبدالرحمن
نقول مدرسة الرحمانية للتربية الاسلامية هههه

بس مااسترسلت بالابتدائية ههه

[الدكتور غسان] [ 20/01/2010 الساعة 11:01 مساءً]
الله يرحم الحال
بعض الاباء وهو بالخمسين يبي له اعادة تربية

مشكور ياعبدالحمن وفالك البيرق

SAUDI ARABIA [صريح شوي] [ 21/01/2010 الساعة 10:31 صباحاً]
اخوي عبدالرحمن وهل نطبق هذه المناهج؟ لا اظن ان غالبيتنا يفعل
حدثني زميل لي قال انه ابنه قال له الحمد لله يابي انك لست مطوعاً
يقول وعندما قلت له ولماذا
قال الابن لان صديقي ابوه مطوع ولايوديه للمطعم ولا الملاهي ولا عندهم بلاي ستيشن ودش
فقلت انا للاب وماذا كان ردك عليه
قال ضحكت وخليته
فقلت عجبي

تربية الابناء مرحلة خطره جدا
ربما الاب يبني سنين وياتي صديق سوء ويهدم البناء خلال ايام
وشكرا

 


Powered byبرنامج الموقع الشامل انفنتيv2.0.5
Copyright © dciwww.com
Copyright © 2008 www.sowirnews.com - All rights reserved


الصور | المقالات | البطاقات | الجوال | الأخبار | الفيديو | الصوتيات | المنتديات | الرئيسية